القصة الكاملة لحادثة رمي أم لأبنائها من الطابق الخامس بحي أناسي بالبيضاء

القصة الكاملة لحادثة رمي أم لأبنائها من الطابق الخامس بحي أناسي بالبيضاء

A- A+
  • أوقفت مصالح الشرطة العاملة بالمنطقة الأمنية البرنوصي، صباح اليوم الأحد، سيدة في أواسط الثلاثينات من العمر، قامت برمي أطفالها الثلاثة من الطابق الخامس بحي أناسي بالدار البيضاء.

    وتسبب الحادث في حالة استنفار لدى السكان والشهود الذين عاينوا الواقعة، بعدما رمت الأم بفلذات كبدها وهم ثلاثة أطفال ذكور أعمارهم 5 و 10 سنوات بالإضافة إلى رضيع في شهره السابع، ونال الطفل الأوسط ذي الخمس سنوات النصيب الأكبر من الكسور، عقب سقوطه من سطح العمارة، فيما نجا الرضيع والإبن الأكبر من موت محقق، ولم تظهر عليهم أي علامات للكسور، سوى بعض الكدمات.

  • كما قامت المصالح الأمنية باعتقال الأم وزوجها، للتحقيق معهما حول ظروف وملابسات إقدام الأم على فعلتها ورمي أبنائها من سطح العمارة، فيما لا يزال الأطفال الثلاثة تحت العناية الطبية لطاقم خاص، بعدما تم نقلهم على وجه السرعة للمستعجلات.

    وفي هذا السياق، قال البروفسيور عبد العزيز الشليلاك، رئيس قسم التخدير والعناية المركزة بمستشفى الهاروشي بالدار البيضاء، في تصريح لـ”شوف تيفي”، إن حالة طفلين من بين الثلاثة، اللذين رمت بهم والدتهم من سطح العمارة بحي أناسي بالدار البيضاء، خطيرة وهما تحت العناية المركزة، مؤكدا أن الطفلين تعرضا معا لكسور على مستوى القفص الصدري والأطراف السفلى والجمجمة، ويتنفسان اصطناعيا في غرف العناية المركزة، وحالتهما حرجة.

    واستنفر مستشفى الهاروشي طاقمه، وحضر البروفيسور الشليلاك على عجل من مراكش للدار البيضاء من أجل الإشراف على عملية إنعاش الأطفال الثلاثة، وحضر الأب لمعاينة أطفاله في مستشفى الهاروشي بالبيضاء، قبل أن تقتاده العناصر الأمنية إلى مقر الشرطة القضائية بالمنطقة الأمنية البرنوصي رفقة زوجته، للتحقيق معهما حول ظروف وملابسات إقدام الزوجة على التخلص من أبنائها عبر رميهم من أعلى العمارة السكنية بحي أناسي.

    وفي وقت لاحق من الحادث أكد مصدر طبي أن حالة طفلين من بين ثلاثة رمت بهم والدتهم اليوم الأحد، مستقرة، فيما حالة الطفل الثالث تدعو للقلق بعدما تعرض جسمه الصغير إلى كسور خطيرة، استدعت بقاءه رهن العناية المركزة والتدخل الطبي العاجل.

    وأضاف المصدر الطبي أن مستشفى الهاروشي بالدار البيضاء استقبل ثلاثة أطفال أشقاء، رمت بهم والدتهم من سطح العمارة، تعرض اثنان منهم لكدمات، فيما الثالث كانت إصابته قوية وخطيرة يمكن أن تنهي حياته.

    وحسب آخر الأخبار التي توصلت بها “شوف تيفي”، من مصادرها، ليلة اليوم الأحد، فقد أكدت أن حالة الطفل الصغير مستقرة وتجاوزت مرحلة الخطر.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    إقليم الحوز:إحصاء النساء الحوامل وهواتف مرتبطة بالأقمار الاصطناعيةلمواجهة البرد