تدوينة خطيرة لأسماء حلاوي ضحية بوعشرين بصفحتها الفيسبوكية

تدوينة خطيرة لأسماء حلاوي ضحية بوعشرين بصفحتها الفيسبوكية

A- A+
  • نشرت أسماء حلاوي ضحية بوعشرين، اليوم الأحد 13 أكتوبر، تدوينة غريبة عبر حائطها الفيسبوكي تحمل تلميحات خطيرة، حيث كتبت: “سامحوني الحياة لم تعد تطاق الوداع”.

  • وفور نشرها للتدوينة حاولت قناة “شوف تيفي” الاتصال باسماء حلاوي، أكثر ضحايا بوعشرين تعرضا للاستغلال الجنسي بطرق وحشية، وتم الاتصال أيضاً بزوجها ، لكن بدون جدوى.

    يشار أن ضحية بوعشرين أصبحت تعيش على عتبة الفقر، ولم تعد تسدد قروضها البنكية، وهي حاليا عاطلة عن العمل، زد على ذلك ما تتعرض له من تشهير وتعسف اجتماعي.

    للتذكير فالضحية التي تمر بأزمة مادية خطيرة، كان يستغلها جنسيا مديرها بالعمل “توفيق بوعشرين” طيلة خمس سنوات، وكان يمارس عليها الجنس بأبشع طرقه حتى وهي على مشارف إنجاب طفلتها لم يرحمها، وبعد الإنجاب بأيام قليلة أمرها بالحضور لمكتبه الذي حوله إلى وكر يشبع فيه رغباته الحيوانية فانصاعت له وهي نفساء.

    الضحية أيضا كان يأمرها رب عملها بإدخال أصبعها في مؤخرته، ويجبرها على لعق عضوه التناسلي بشكل مقزز ممارسا عليها ساديته، بل يأمرها أيضا بجلب صديقتها (س. ل) لتصبح لعبة ممارسة الجنس ثلاثية الأبعاد.

    أسماء من بين الضحايا اللواتي ارتكب في حقهن بوعشرين جريمة الاتجار بالبشر، غير أن النيابة العامة كانت رحيمة به حيث لم تتابعه بتهمة ممارسة الجنس مع امراة حامل حسب هيئة دفاع الضحايا التي تعد ظرف تشديد لجريمة الاتجار بالبشر والتي تصل فيها العقوبة لـ 30 سنة سجنا.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    الرباط:بنكيران يطمئن الحركة بعدم تشكيل حزب جديد ويرفض المصالحة مع تيارالاستوزار