مواطنون بأورير يحذرون من تكرار سيناريو “فاجعة تيزرت” بعد تشييد ملعب وسط واد

مواطنون بأورير يحذرون من تكرار سيناريو “فاجعة تيزرت” بعد تشييد ملعب وسط واد

A- A+
  • نبهت ساكنة منطقة حي “أسرن إمي ميكي” بجماعة أورير شمال مدينة أكادير السلطات الإقليمية بولاية أكادير إداوتنان، للخطر المحدق بأبناء المنطقة جراء تشييد ملعب وسط مجرى أحد الأودية، منددين بالسكوت المطبق الذي تواجه به الجماعة هذا الملف الذي قد يكرر سيناريو ملعب الموت بدوار “تيزيرت” بتارودانت لا قدر الله وفق إفادة عدد منهم.

    وأكد سكان أسرن من خلال شكاية استعجالية تتوفر “شوف تيفي” على نسخة منها، وجهوها للمجلس الجماعي لأورير والسلطات الإقليمية بولاية جهة سوس ماسة أن الساكنة تعاني من مجموعة من المشاكل من بينها ما قامت به الجماعة من إحداث ملعب داخل مجرى النهر الكائن بالمنطقة كما قاموا بتوسعته، وفق قول الشكاية.

  • وشددت الشكاية أن تشييد هذا الملعب وسط الواد يشكل خطرا على أبناء الساكنة علاوة على إزالة صخرة كانت بجانب القنطرة والتي كانت تحمي الملعب من الفيضانات لما لها من دور وقائي وباعتبارها حاجزا طبيعيا يغير مسار جريان النهر، إلا أنه حاليا لم يعد هناك أي حاجز مكانها أو لوحة تشويرية تنبه لوجود خطر النهر.

    وطالبت الساكنة الموقعة على الشكاية المسؤولين والمنتخبين بإيجاد حل لهذه المشاكل السالفة التي تعاني منها الساكنة، خصوصا في وقت ارتفاع صبيب النهر بحلول فصل الشتاء، مطالبة بضرورة وضع حاجز وقائي من أجل حماية الساكنة من الخطر المحدق بهم، بعدما تمت إزالة الصخرة الكبيرة التي كانت إلى حد ما تصد قوة المياه.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    الهدهودي لاعب الرجاء يعتذر للجماهير:”كنطلبو السماحة بعد الإقصاء من العصبة”