الدرك الملكي بالعرائش يفكك شبكة فاجعة ”زودياك الحراكة” بشاطىء زناتة

الدرك الملكي بالعرائش يفكك شبكة فاجعة ”زودياك الحراكة” بشاطىء زناتة

A- A+
  • تمكن مركز الدرك الملكي بالجماعة القروية “العوامرة” بإقليم العرائش، من تفكيك شبكة الهجرة السرية التي يرجح تنظيمها لعملية الهجرة التي تسببت في غرق عدد من المرشحين للهجرة، منذ أسبوع، وانتهت بمأساة لفظ أمواج شاطىء زناتة بالمحمدية لجثثهم.

    وجاء تفكيك الشبكة، حسب ما ذكرته مصادر إعلامية محلية يومه السبت، بعدما أوقف عناصر مركز الدرك بالعوامرة، 10 مرشحين للهجرة السرية، كانوا بمنزل بمركز الجماعة القروية المذكورة، فكشفوا أنهم كانوا سينطلقون من الشاطئ الذي انطلق منه القارب الذي كان على متنه المرشحون الذين لفظ شاطيء المحمدية بعض جثثهم، صباح يوم السبت 28 شتنبر، وبعد وقوع المأساة تم استقدامهم من طرف أعضاء شبكة الهجرة السرية إلى تراب إقليم العرائش.

  • وأضافت المصادر أن المرشحين كشفوا أن أفراد الشبكة اكتروا لهم منزلا بالعوامرة، لإخفائهم عن الأنظار، وللبحث عن طريقة لتهجيرهم من شواطئ الإقليم بعد هدوء العاصفة، فتم نصب كمين محكم لأحد أفراد الشبكة، الذي قدم إلى المحطة الطرقية بالعرائش بهدف مد أحد المرشحين ببعض المال كي يتمكن هو ومن معه من اقتناء الحاجيات الضرورية.

    وفور وصول عنصر الشبكة إلى المحطة الطرقية بالمدينة، طوقته عناصر الدرك بزي مدني، وتم اعتقاله للتحقيق معه، وللكشف عن شريكيه، أحدهما من جرسيف والثاني من قلعة السراغنة، وأكدت مصادر من الدرك أن العناصر الثلاثة هم منظمو العملية التي أسفرت عن غرقى ولفظ جثث بشاطئ المحمدية.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    20 سنة ديال الحبس تنتظر سعد لمجرد ومحاكمته بفرنسا تعرف تطورات خطيرة غير مسبوقة