المحرشي: حتى واحد ما يقدر يطيّرني من البام وإلا دعت الضرورة غادي نعوض بنشماش

المحرشي: حتى واحد ما يقدر يطيّرني من البام وإلا دعت الضرورة غادي نعوض بنشماش

A- A+
  • رفض العربي المحرشي، القيادي بحزب الأصالة والمعاصرة، الكشف عن الأسباب التي دعت الأمين العام حكيم بنشماش وعدد من أنصاره، إلى وضع صورته بدل صورهم الشخصية بحساباتهم الفيسبوكية.

    وحول ما إذا كانت هذه الخطوة تأتي كردّ فعل على اشتراط “تيار المستقبل” على بنشماش إبعاده من الحزب، رفقة الناطقة الرسمية باسمه خديجة الكور ومدير فريقه في مجلس المستشارين حسن التايقي، من أجل عقد لقاءات الصلح، ردّ هذا الأخير غاضباً في تصريح لقناة “شوف تيفي”: “ما كاينش لي يقدر يطيرني، لأني ماشي ساهل. صعييب على أي حد يطيرني.. العربي المحرشي ما عمر شي واحد دارلو بلاصتو، دارها بيدو”.

  • وحول ما إذا كان يفكّر في الترشح من أجل خلافة بنشماش، أكّد العربي أنه سيقدم على هذه الخطوة، إذا دعت الضرورة لذلك، قبل أن يتهرب من سؤال حول أهليته لتحقيق الأغلبية وقيادة المرحلة في ظل الانقسام الذي يعيشه الحزب، بقوله: “هذا الحديث سابق لأوانه”.

    ولم يفوّت العربي المحرشي الفرصة دون أن يعلّق على اللقاء الذي جمع بنشماش برئيسة المجلس الوطني للبام فاطمة الزهراء المنصوري، حيث أكّد أن “الصلح له ضوابطه، وما غيكونش بين هاد الجوج.. هوما مجرّد أشخاص، حنا باغيين الصلح بين المجموعات”، مضيفاً: “والصلح إلا كان عشوائي؛ فالتران غيتقلب بينا عاود فنص الطريق”.

    وعن الهجوم الذي شنّه القيادي البامي عبد اللطيف وهبي على بنشماش والأمينين العامين السابقين لحزب “الجرّار” مصطفى الباكوري وإلياس العماري، في الحوار الذي خصّ به قناة “شوف تيفي”، ردّ المحرشي ساخراً: “وهبي صديقي وعندو الضوء الأخضر يشرّق ويغرّب، لكن وقع كلامه لن يتجاوز جدران مكتبه”.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    بعد مباراة الغابون .. الجمهور يطالب بعودة حمد الله إلى المنتخب الوطني