إضرابه عن الطعام.. مصير مجهول ينتظر فاضل ابريكة مدون معارض لشرذمة البوليساريو

إضرابه عن الطعام.. مصير مجهول ينتظر فاضل ابريكة مدون معارض لشرذمة البوليساريو

A- A+
  • كما دأبت دوما في تكميم الأفواه والقمع، تواصل مافيا البوليساريو تكميم كل الأصوات التي تطالب بالتغيير ولفت الانتباه إلى المحتجزين والمختطفين في مخيمات العار بتندوف والرابوني.

    الأخبار القادمة من الرابوني، تتحدث عن كون المدون والناشط محمد فاضل ابريكة، دخل في إضراب عن الطعام منذ الرابع عشر من يوليوز الجاري.

  • وسبب اختطاف ابريكة هو نشاطه داخل المخيمات، بعدما دعا إلى تنظيم وقفة أمام مفوضية غوث اللاجئين بالرابوني، ونشاطه السياسي داخل المخيمات، ورفضه لسياسة البوليساريو.

    ويعتبر ابريكة من المحتجزين الذين قادوا الاحتجاجات الأخيرة لضمان حرية التنقل.

    ولا يعرف إلى حد الساعة مصير ابريكة الذي سيسومه مرتزقة البوليساريو سوء العذاب بسجن الذهيبية، لأنه جهر بالحق وكان صوتا للمحتجزين في تندوف، والأكيد أنه يعاني وضعا صحيا صعبا جراء أزيد من 13 يوما من الإضراب عن الطعام في غياهب سجن الذهيبية غوانتانامو مافيا البوليسايو.

    وكان مصطفى سلمى، القيادي السابق بجبهة البوليساريو قد أكد أن المدوّن، فاضل بريكة المعتقل في مخيمات تندوف، دخل في إضراب عن الطعام منذ الرابع عشر من يوليوز الجاري.

    وأكد المتحدث ذاته، أن “فاضل بريكة، يطالب جبهة البوليساريو بكشف تفاصيل التحقيق معه، ليتأكد للرأي العام بطلان استمرار احتجازه.. فلا توجد شكاوى مسجلة ضده قبل اعتقاله”.

    ولفت مصطفى سلمى، الانتباه إلى أن استجواب هذه الأخيرة للمدون، فاضل بريكة “يتمحور حول علاقته بالمبادرة الوطنية الصحراوية للتغيير”.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    المكعازي قبل مواجهة تطوان : ” سنواجه الماط من أجل الفوز وتحقيق الانتصار “