بنشماش: البام يتعرض للاختراق.. ولن نقبل بتسليم الحزب

بنشماش: البام يتعرض للاختراق.. ولن نقبل بتسليم الحزب

A- A+
  • قال عبد الحكيم بنشماش، الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، أن الحزب “حمى المملكة من تبعات انتشار المد الإسلامي، مشيرا إلى أن “الخطر مازال قائما ولكننا لعبنا في كثير من الأحيان دور البارشوك رغم الضربات التي تلقيناها منذ التأسيس”.

    وأضاف الأمين العام لحزب الجرار، في كلمة بمناسبة الندوة السياسية التي نظمت، يومه السبت، لتقديم ومناقشة وثيقة “طريق الانبعاث نحو المؤتمر الوطني الرابع”، أن “صعوبات داخلية وخارجية حالت دون حفاظ الحزب على إيقاع مبادراته السياسية والبرلمانية، بعدما كان في طليعة المبادرين في ملفات وقضايا تتطلب قدرا كبيراً من الشجاعة الأدبية لإبداء مواقف واضحة فيها بغض النظر عن درجة قبولها الاجتماعي والثقافي من عدمه”.

  • وأكد عبد الحكيم بنشماش، أن الصراع الداخلي الذي يعيشه حزب الأصالة والمعاصرة، دفع ببعض أعضاء الحزب لأسباب ذاتية وانتهازية محضة، نحو تسويق إشاعات سردية وهمية مبنية على ما يسمى ب ”أسطورة” التحكم، و ”الفوق”، معتبرا أنها ادعاءات نفذت منها ما سماها ب”قوى الإسلام السياسي” وسايرها في ذلك “كل من بقي، في منظوره للمشهد السياسى الحالي، سجين الزمن السابق على 1999″.

    وكشف بنشماش، أن الحزب يتعرض لعملية اختراق، وأن هناك أدلة وقرائن تفيد أن عملية اختراق حزبه، جارية، عبر ما أسماه ” تسويق خطابات تتحدث عن أن الحزب في حاجة لمراجعة موقفه من مشاريع الإسلام السياسي وحاجته للتطبيع مع جميع الأحزاب”.

    كما أبرز الأمين العام لحزب الجرار، أن بعض “مناضلي” الأصالة والمعاصرة، دخلوا في اتصالات مع قيادات في العدالة والتنمية وتفاوضوا معها، من أجل تحالف لتشكيل الحكومة القادمة، مشيرا إلى أن هذا النوع من السلوكيات والممارسات، التي وصفها بـ”الغريبة” تضرب عرض الحائط كل توابث ومرجعيات الحزب الذي يعتبر رصيدا مشتركا، واصفا الأمر، بالمرض الذي ينبغي الانتباه منه، وتدمر الرصيد الذي راكمه الحزب طوال 10سنوات، بتضحيات قيادات والأمناء العامين السابقين والمناضلين.

    وأضاف بنشماش قائلا، إن عددا كبيرا من الأحزاب عرفت في فترات سابقة مشاكل وتصعدات وانشقاقات، لكنه لم يسبق له أن رأى “هذا المستوى المنحط من التمرد على قوانين الحزب ومن الاعتداء على مؤسسات الحزب والازدراء بذكاء المناضلين”.

    وشدد الأمين العام، على أن الأصالة والمعاصرة سيواصل التصدي “للعبث ومحاولات السطو عليه”، مشيرا إلى أنه لا يمكن أن “نقبل تسليم الحزب”.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    دراسة بريطانية تؤكد أن ممارسة الرياضة قد تمنع الوفاة بفيروس كورونا