أخنوش: الوزارة معبأة لوضع حد للخروقات في قطاع الدواجن

أخنوش: الوزارة معبأة لوضع حد للخروقات في قطاع الدواجن

A- A+
  • أكد وزير الفلاحة و الصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات عزيز أخنوش، أن الوزارة تحذوها “رغبة قوية” لمعالجة مشكل وحدات القرب لذبح الدواجن “الرياشات”، كخطوة أساسية للرفع من جودة منتوج هذا القطاع.

    وقال أخنوش، في كلمة له خلال افتتاح أشغال يوم تواصلي وتحسيسي نظمته الفدرالية البيمهنية لقطاع الدواجن بالمغرب والجمعية الوطنية لمنتجي لحوم الدواجن لفائدة مهنيي القطاع، ، اليوم الاثنين بالجديدة، إنه ” لا يمكن أن نقبل اليوم بالممارسات المتجاوزة والخارقة للقانون، التي تعرض حياة الناس للخطر، وتعرقل مجهودات القطاع”.

  • وأشار الوزير، بهذه المناسبة، إلى الدورية المشتركة لوزير الداخلية ووزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه الغابات المتعلقة بنقل وتسويق الدواجن، وبالشروط التي من اللازم أن تستجيب لها وحدات القرب لذبح الدواجن، مشيرا إلى أن هذه الدورية همت، بالخصوص، إجراءات تحويل “الرياشات” إلى نقط بيع لحوم الدواجن المذبوحة في المجازر المعتمدة، أو إلى وحدات القرب لذبح الدواجن الموجهة حصريا لحاجيات الأسر.

    وشدد أخنوش على أن “مصالح وزارة الفلاحة ومصالح المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية معبؤون لإنجاح هذه العملية، ونتمنى من جميع الشركاء المعنيين بدورهم أن يتعبؤوا من أجل وضع حد لهذه الخروقات”، كما أبرز أن “سلسلة الدواجن وسلاسل الإنتاج الحيواني الأخرى اليوم تتوفر على مكسب كبير وجد مهم، يتمثل في المركز التقني البيمهني لتنمية سلاسل الإنتاج الحيواني بعين الجمعة “zoopole”، الذي تفضل صاحب الجلالة الملك محمد السادس بتدشينه في 2015. ”

    وأضاف أن هذا المركز، وبفضل التعبئة المتواصلة للمهنيين والمسؤولين عن القطاع، استطاع أن يخلق نشاطا مهما في السلسلة، خصوصا في التأطير والتكوين، حيث استفاد 12 ألف و500 شخص من أكثر من 650 دورة تدريبية، و17 ألف يوم تكويني لفائدة المهنيين وطلبة المعاهد التقنية.

    واعتبر الوزير أن تواجد هذه البنية التحتية المهيكلة “zoopole”، سيمكن من “معالجة المشكل الذي يعاني منه مهنيو الجهة، والمتمثل في سوق الدواجن الحية، الذي سيتم تحويله لعين الجمعة، من خلال بناء وتجهيز سوق جديد للدواجن سيمكن من ممارسة نشاط بيع الدواجن الحية طبقا لمعايير ومواصفات السلامة الصحية”.

    وتجدر الإشارة إلى أن قطاع الدواجن، حسب معطيات 2018، سجل استثمارات إجمالية تقدر بحوالي 13 مليار درهم، ورقم معاملات يقارب 31 مليار درهم، إضافة إلى توفير ما يقارب من 500 ألف منصب شغل مباشر وغير مباشر.

    كما سجل إنتاج ما يناهز 670 ألف طن من لحوم الدواجن و8ر5 مليار وحدة من بيض الاستهلاك.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    لفتيت:تطوير استعمالات الكيف لايخلو من أهداف اجتماعية ودول عديدة غيرت مقاربتها