معطيات جديدة بخصوص قضية الأسلحة النارية المحجوزة داخل سيارة مسروقة بكلميم

معطيات جديدة بخصوص قضية الأسلحة النارية المحجوزة داخل سيارة مسروقة بكلميم

A- A+
  • في آخر مستجدات قضية العثور على أسلحة نارية داخل سيارة بالمحطة الطرقية لمدينة كلميم، والتي كانت “شوف تيفي” سباقة لإثارتها، علمنا من مصدر خاص أن السيارة التي عثر بداخلها على البندقيتين وخراطيش الرصاص تعود ملكيتها لمتقاعد في صفوف القوات المساعدة “مخزني”.

  • وأفاد مصدر “شوف تيفي”، أن المخزني المتقاعد أوقف سيارته “ميرسيديس 240” خضراء اللون بمنطقة واد شبيكة بإقليم طانطان ونزل منها لقضاء غرض خاص، ليقدم ابنه على سرقتها والفرار بها نحو منطقة غير معلومة.

    وأوضح ذات المصدر أن المخزني المتقاعد فور عودته تفاجأ بعدم وجود سيارته بالمكان الذي تركها فيه ليقرر إشعار عناصر الدرك الملكي بالواقعة، والتي استنفرت مختلف أجهزتها قصد تتبع آثار السيارة ومعرفة مكان تواجدها، وبتنسيق مع عناصر أمن كلميم تم ضبط السيارة المسروقة داخل المحطة الطرقية بكلميم، والتي جرى تطويقها بالكامل، وتم إنزال مختلف الأجهزة الأمنية بالمنطقة بعدما ضبطت داخل السيارة أسلحة نارية “بندقيتين” وخراطيش الرصاص، حيث أجرت الفرق التقنية والعلمية مسحا شاملا للسيارة وكذا محيطها، قبل أن يتم توقيف ابن صاحب السيارة المزداد سنة 1998، وإحالة الأسلحة والرصاص المحجوز على سرية الدرك الملكي بطانطان رفقة الموقوف قصد تعميق البحث في هذه النازلة بتعليمات من النيابة العامة المختصة.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    بعد وفاة رضى الساقي ..أرقام صادمة عن الملفات الطبية للأندية