أزوكاغ يستنكر استبعاده من المشاركة في برنامج تلفزي لمناقشة الأمازيغية

أزوكاغ يستنكر استبعاده من المشاركة في برنامج تلفزي لمناقشة الأمازيغية

A- A+
  •  

    عبر النائب البرلماني عن حزب الاستقلال بجهة سوس ماسة، الحسين أزوكاغ عن استيائه من استبعاده من المشاركة في برنامج”قضايا وآراء”، الذي يبث كل ثلاثاء عبر القناة الأولى.

  • ونشر النائب البرلماني الاستقلالي، تدوينة نشرها بصفحته عبر موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، يومه الأربعاء: “يتم استبعادي مرة أخرى من المشاركة في برنامج حواري، يتناول مناقشة القانونين التنظيميين لتفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية والمجلس الوطني للغات والثقافة المغربية”.

    وتابع أزوكاغ مؤكدا أنه “بالرغم من مواكبة نقاشهما على المستوى التشريعي بكل مراحله وتفاصيله، وواكبت أغلب النقاشات العمومية حول القانونين ببلادنا، تودْرت إتْمازيغْت”.

    ولم يذكر أزوكاغ أسباب استبعاده من البرنامج التلفزي المذكور، لمناقشة قضايا الأمازيغية، وحاولت “شوف تيفي” ربط الاتصال به لاستيضاح الأمر، لكن هاتفه ظل يرن دون مجيب.

    وشارك في البرنامج الذي تم بثه، يومه أمس الثلاثاء، كلا من أحمد زاهد عن حزب الأصالة والمعاصرة، ولحسن مادي عن الفريق الاستقلالي، و عبد الله غازي عن حزب التجمع الوطني للأحرار، وليلى أحكيم عن حزب الحركة الشعبية.

    وخصص البرنامج لمدارسة مقتضيات مشروع القانون التنظيمي المتعلق بتفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي