هذا ما أنفقه ابن جنرال جزائري في “بوتيكات” فرنسا الفاخرة

هذا ما أنفقه ابن جنرال جزائري في “بوتيكات” فرنسا الفاخرة

A- A+
  • يعرف القاصي والداني رجالات النظام الجزائري وعسكره الذي يحكم البلاد بقبضة من حديد، لكنه لا يعرف وجوها أخرى اغتنت في صمت ولم يسلط عليها الإعلام الضوء، كما هو الحال مع الجنرال غالي بلقصير، القائد العام للدرك الجزائري، الذي تم ذكره في قضايا فساد مختلفة.

    مناسبة الكلام عن الجنرال بلقصير وثروته جاء بعد تواتر أخبار عن ابنه رفيق بلقصير، الذي صرف أكثر من 30 ألف أورو في باريس على التسوق من ماركات : لويس فيتون، ودولتشي أند غابانا، وماراكات فرنسية من العطور والجواهر الرجالية والساعات، ويعيش الترف الذي يعيشه أغنياء الخليج وأثرياء الصين الشعبية الجدد.

  • لكن من أين لرفيق هذه الثروة كلها ووالده الجنرال لا يتحصل شهريا إلا على 1500 أورو من الجيش؟ فهذا الراتب لا يمكن أن يشتري به رفيق من “بوتيكات” فرنسا الفاخرة سوى ساعة بسيطة أو محفظة أو حقيبة بسيطة.

    الجواب يمتلكه قائد أركان الجيش الوطني الجزائري، قايد صالح، الذي يجب أن يشرح للجزائريين من أين يتحصل الجنرال بلقصير وابنه على الأموال لتمتيع نفسه في أسواق باريس بالمقتنيات الفاخرة.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    العدالة تنصف الطفلة نور صدقت ”شوف تيفي” وكذب المغرضون