كبير المبصاريين بالمغرب يرد: قياس البصر لا يتدخل في وظيفة العين

كبير المبصاريين بالمغرب يرد: قياس البصر لا يتدخل في وظيفة العين

A- A+
  • رد كبير المبصاريين بالمغرب، طارق الودغيري على الاعتراض الذي تقدم به أطباء العيون، بخصوص عدم أهلية المبصاريين لقياس بصر المواطنين، والنقاش الدائر اليوم حوله، ولفت إلى أن المبصاريين يدرسون لمدة ثلاثة سنوات لعلم l’optométrieعلم قياس البصر، في الجامعة المغربية، وكشف عن تنظيم يوم لتنبيه المجتمع المدني بخطورة قرار منع المبصاريين من قياس البصر على المواطنين.

    وأكد الودغيري، في اتصال هاتفي بـ”شوف تيفي” يومه السبت، على أن قياس البصر هو عمل فيزيائي محض، حيث نتعامل مع الصور عبر زجاج، ولا نتدخل في وظيفة العين.

  • وأوضح المتحدث، أن المنظمة العالمية للصحة أكدت بأن نسبة العمى في العالم تصل إلى 42 في المائة بسبب مشاكل في قياس النظر، وتؤكد أنه يجب على المواطنين الذهاب إلى المبصاري لقياس البصر”.

    وتابع متسائلا إذا كان وزير الصحة وأطباء العيون الذي يطالبون اليوم بمنع المبصاريين من قياس البصر، فهل يتوفرون على ترسانة بشرية عددية لتغطية التراب الوطني الذي يقوم به المبصاريون البالغ عددهم 4000، وبدل أن يواجهوا المبصاري بأنه لا يستطيع التعرف على المرض الصامت، فعلى الأطباء ووزارة الصحة أن تقود حملات توعية شاملة بالمياه الزرقاء وبجميع الأمراض الصامتة، ولماذا يوجد تخصص في جامعة القاضي عياض بمراكش لدراسة قياس البصر مادام لا وظيفة لهم”.

    وأبرز الوغيري أنه “حتى فرنسا التي نتخذها نموذجا في العديد من المجالات، والمجال الصحي خصوصا فإنها تؤكد على زيارة الطبيب المختص، مرة كل خمس سنوات،على الأقل، وزيارة المبصاري مرة كل خمس سنوات بعد زيارة الطبيب، وإسبانيا تقوم بتدريس تخصص قياس البصر لأربع سنوات”.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    “آدم” و”معجزة القديس المجهول”يمثلان المغرب في مهرجان السينما المتوسطية ببروكسيل