الزنك وزيت الزيتون يحميان الأطفال من التهاب المنطقة الحساسة

الزنك وزيت الزيتون يحميان الأطفال من التهاب المنطقة الحساسة

A- A+
  • غالبية الأطفال يتعرضون لاحمرار والتهاب المنطقة الحساسة وذلك ناتج بحسب سهام شرادي اخصائية تجميل لعدم تغيير الحفاضات ما يؤدي إلى تبلل الطقل وبالتالي تعرضه للالتهاب.

    وتضيف سهام شرادي أن الأمهات قديما كن يستعملن زيت الزيتون لعلاج هذا المشكل إلى أن ظهرت مع التطور مرطبات وكريمات تستعملها الأمهات للأطفال الرضع، و تنصح أخصائية التجميل أنه يجب الانتباه لمكونات هذه الكريمات بحيث عليها أن تحتوي على زيت الزيتون والزنك بالإضافة لزيوت طبيعية كي تساعد البشرة على الترطيب، وبالنسبة للزنك فهو مادة معروفة أنها تزيل الاحمرار .

  • وتشير أخصائية التجميل ان هذه الكريمات أو المراهم يمكن للمسنين ومرضى السكري استعمالها كي تحمي بشرتهم من الالتهاب، وتنصح سهام شرادي مرضى السكري من تجنب كل ما يمكنه أن يؤدي لالتهاب بشرتهم فذلك قد يشكل خطرا عليهم.

    وعن كيفية استعمال هاته المراهم تنصح الاخصائية في التجميل بأن تستعملها الأم لرضيعها او طفلها عند كل تغيير للحفاضة كما يجب على الأم أن تسهر على نظافة طفلها خاصة المنطقة الحساسة فعند كل تغيير تنظف المنطقة وتجففها ثم تستعمل المرهم وبعد الحفاضة، وتشدد على ضرورة تغيير الحفاضة كل 3 ساعات.

    وتشير سهام شرادي أنه بالإضافة للمراهم يوجد كذلك سائل يباع بالصيدليات يحتوي على نسبة مهمة من زيت الزيتون التي تساعد على الشفاء ، وهذا السائل يمكن أن يستعمله الصغار والكبار أيضا.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي