مولودية وجدة يصعد ضد التحكيم ويطالب الجامعة بفتح تحقيق في مباراته أمام بركان

مولودية وجدة يصعد ضد التحكيم ويطالب الجامعة بفتح تحقيق في مباراته أمام بركان

A- A+
  • مولودية وجدة يصعد ضد التحكيم ويطالب الجامعة بفتح تحقيق في مباراته أمام نهضة بركان

    ثار مولودية وجدة في وجه الأداء التحكيمي محتجا بقوة على الطاقم التحكيمي لمباراته أمام فريق نهضة بركان أمس الخميس، ضمن مؤجل الجولة 20 من البطولة الوطنية الإحترافية لكرة القدم وهي المباراة التي عرفت أخطأ تحكيمية في حق مولودية وجودة حسب المتتبعين، حيث طالب المديرية المركزية للتحكيم التابعة للجامعة الملكية المغربية بفتح تحقيق في ذلك.

  • وأوضح المكتب المديرية لمولودية وجودة برئاسة محمد هوار في بلاغ نشره النادي منذ لحظات، أنه: “نظرا للأخطاء التحكيمية الواضحة التي تعرض لها فريقنا خلال المقابلة التي جمعته يوم أمس الخميس 03 يونيو بفريق النهضة البركانية، و الظلم التحكيمي من طرف الطاقم الذي عينته اللجنة المركزية للتحكيم، و الذي شاهده الرأي العام الوطني مباشرة من الملعب البلدي ببركان، و الذي مع الأسف تغاضى عنه حكام المباراة سواء على أرضية الملعب أو على مستوى الفار إن كان مشغلا خلال هذا اللقاء الذي تم تحكيمه بطريقة يندى لها الجبين”.

    وكشف سندباد الشرق أن: “الحكم عمل منذ انطلاق المباراة على نرفزة لاعبي المولودية الذين تعرضوا لعدة أخطاء لم يعلنها الحكم بل أعلنها ضدهم في الكثير من الأحيان، و لم يحمي مهاجمينا خاصة اللاعب آدم النفاتي و الذي عمل الحكم مع الأسف على التأثير عليه نفسانيا لغرض ليس في نفس يعقوب بل لغرض في نفس الحكم الذي نتسائل عن أسباب تعيينه هو بالضبط لهذه المباراة من طرف لجنة التحكيم ومديريتها تعلم جيدا سوابقه ضد فريق المولودية”.

    وعبر مولودية وجدة عن عدم رضاه على أداء حكم مباراته أمام نهضة بركان مطالبا بفتح تحقيق في ذلك حيث قال: “إننا كمكتب مديري للنادي نحتج وبشدة لدى مديرية التحكيم على الظلم التحكيمي الذي تعرض له فريقنا كما نطالب بفتح تحقيق نزيه حول هذه النازلة التي يريد البعض من خلالها إبعاد المولودية عن المنافسة على المراتب الأولى إنها مجهودات جبارة يقوم بها النادي لتكوين فريق قوي من أجل المنافسة على احتلال مراكز متقدمة في سبورة ترتيب البطولة ، لكن مع الأسف يأتي في الأخير حكم والأسباب نجهلها ويعرفها هوليهدم كل ما تم بناءه”.

    ودعا مولودية وجدة المديرية المركزية للتحكيم التابعة للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم لتأخذ الموضوع بجدية و تفتح تحقيقا نزيها عاجلا والضرب بيد من حديد على يد كل من سولت له نفسه أن يشوه سمعة التحكيم المغربي بترجيح كفة فريق على فريق آخر، وهو حسب نفس البلاغ ما يتناقض مع ضمان تكافؤ الفرص لجميع الأندية بدون تمييز.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    منع وزراء حكومة العثماني من قضاء عطلة الصيف بإسبانيا