بسبب تداعيات الجائحة .. تأجيل أولمبياد طوكيو يتسبب في خسارة 200 مليار دولار

بسبب تداعيات الجائحة .. تأجيل أولمبياد طوكيو يتسبب في خسارة 200 مليار دولار

A- A+
  •  

    من بين القطاعات التي تكبدت خسائر مالية جد باهظة، بسبب تداعيات جائحة كورونا على اقتصاديات العالم، لم تنج الرياضة من الأزمة الاقتصادية بعد إغلاق الملاعب والمنتديات الرياضية عالميا وتأجيل عدد كبير من المنافسات الوطنية والقارية والدولية.

  • ويأتي تأجيل أولمبياد طوكيو 2020، حسب تقرير 2020 لمؤسسة “رقم” على رأس قائمة المنافسات التي تضررت من الجائحة وتداعياتها خلال سنة 2020، حيث تسبب تأجيل الدورة في خسارة قدرت بـ 200 مليار دولار.

    وتجدر الإشارة إلى أن اللجنة الأولمبية الدولية ومنظمو دورة ألعاب طوكيو 2020، اضطروا يوم 24 مارس الماضي، بعد انتشار فيروس كورونا، وفرض الحجر الصحي وإغلاق الحدود، إلى تأجيل الدورة التي كان من المقرر تنظيمها ما بين 24 يوليوز و9 غشت 2020، إلى صيف العام المقبل في سنة 2021.

    كما تسببت الجائحة في خسائر باهظة لعدد من الدوريات الكروية الأوروبية، حسب ذات المصدر، وقدر حجم خسائر كرة القدم في العالم بـ11 مليار دولار.

    وتكبد الدوري الإنجليزي الممتاز خسارة بـ1 مليار دولار، في حين قدر حجم خسارة الدوري الإسباني بـ 300 مليون أورو، وخسر الدوري الإيطالي 500 مليون أورو.

    ومن المتوقع حسب التقرير المذكور، أن يتم تسجيل خسارة للدوري الألماني بـ1 مليار أورو.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    بدر بانون يستأنف تداريبه مع الأهلي بعد شفائه من نزلة برد