خروقات قانونية عديدة للجنة المؤقتة لرجاء بني ملال تسبق الجمع العام

خروقات قانونية عديدة للجنة المؤقتة لرجاء بني ملال تسبق الجمع العام

A- A+
  • علمت قناة ”شوف تيفي” من مصادر موثوق بها أن اللجنة المؤقتة لنادي رجاء بني ملال لكرة القدم، تمر من موقف محرج لا تحسد عليه، بسبب الخروقات القانونية الكثيرة التي وقعت فيها منذ توليها على إشراف تسيير النادي، خلفا للرئيس السابق محمد عفيف، الذي ترك الفريق في وضعية مالية مريحة وإدارية مستقرة.

    وأضافت ذات المصادر أن عددا من الغيورين على الفريق “الملالي” وجهوا رسالة مفتوحة إلى فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، تتوفر قناة “شوف تيفي” على نسخة منها، تساءلوا من خلالها حول ما هي الإجراءات التي ستتخذها جامعة الكرة في حق اللجنة المكلفة بتسيير شؤون نادي رجاء بني ملال، بعد الخرق السافر للقوانين المنظمة للعبة.

  • وتساءلت الفعاليات “الملالية” خلال ذات المراسلة، هل يحق للجنة المؤقتة أن تفتح باب الانخراط، وإذا كان الجواب بنعم، فالمرجو من الجامعة في شخص رئيسها أن يفيد الرأي العام الرياضي عامة والملالي خاصة بالبنود المنظمة لذلك وبالقانون الداخلي والأساسي للجامعة وهذا مطلب جماهيري.

    كما استغرب عدد من الغيورين على “فارس عين أسردون” بسبب تواجد حسن العرباوي كمستشار داخل اللجنة المؤقتة رغم عدم انخراطه في الفريق لأزيد من أربع سنوات، كسابقة هي الأولى من نوعها في تاريخ البطولة الاحترافية، متسائلة في نفس الوقت، هل يحق لهذا العضو أن يقوم بإضافة 40 منخرطا جديدا قبل شهر من انعقاد الجمع العام ليضمن أغلبية مريحة، بعد ترشحه كوكيل لائحة في نفس السنة أي قبل شهر من عقد الجمع العام السنوي، ضاربا بعرض الحائط جميع القوانين والأنظمة التي تنظمها جامعة الكرة.

    واختتمت الفعاليات “الملالية” رسالتها، بتوجيهها سؤالا مباشرا، لـ حسن الفيلالي، رئيس لجنة القوانين والأنظمة بجامعة الكرة، وهو كما يلي، “هل ستسمحون لمندوبكم في الجمع العام الذي سيعقد بعد أسبوعين من الآن باعتماد لائحة ومنخرطين جدد بالترشح للمكتب المقبل دون موافقة الجمع العام كما تنص عليه القوانين المنظمة للعبة.

    يشار أن نادي رجاء بني ملال حدد يوم 21 من شهر دجنبر الجاري كموعد لإجراء الجمع العام بشكل حضوري، في انتظار موافقة السلطات المحلية على ذلك نظرا لانتشار فيروس كورونا بالبلاد.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي