بودريقة يكشف ‘مناورة’ الزيات التاريخية على جماهير الرجاء

بودريقة يكشف ‘مناورة’ الزيات التاريخية على جماهير الرجاء

A- A+
  • كشف محمد بودريقة، الرئيس الأسبق لنادي الرجاء الرياضي لكرة القدم، عن “مناورة ” جواد الزيات، الرئيس المستقيل حديثا من رئاسة النادي، على الجماهير “الرجاوية” بخصوص انتقال اللاعبين سفيان البوفتيني، المدافع الحالي لفريق حسنية أكادير، وأدم النفاتي، نجم مولودية وجدة.

    ونشر بودريقة تدوينة عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” قال من خلالها: “أريد أن أتقاسم معكم أشياء صراحة لم أكن أريد الكشف عنها لكي لا يفهم منطلق تدخلي في سياق آخر، و أريد أن أوضح أن دعمي للنادي نابع من حبي وتعلقي بالكيان من جهة وبصفتي كمنخرط في النادي من جهة أخرى”.

  • وأفاد في ذات التدوينة أن “كل الحكاية أنني اتصلت برئيس حسنية أغادير لفهم شروط الحسنية للموافقة على انتقال البوفتيني، رئيس الحسنية أكد لي أنه لم يتلق أي اتصال من رئيس الرجاء أو مسؤول للنادي، بعدها طلبت منه كصديق و مسؤول سابق التدخل لفائدة فريقي المفضل و لو بدون صفة رحب بي مشكورا و اقترحت في المرة الأولى مقايضة اللاعبين باللاعب البوفتيني لكنه رفض واقترح مبلغ 400 مليون للتأشير على الانتقال،
    وبعد ذلك ربطت الاتصال بعضو المكتب (خ ا) و اقترحت عليه أن يساهم الرجاء بمبلغ 100 مليون و مبلغ الشطر الأول من منحة التوقيع السنوية للاعب على أن أساهم أنا و شخص آخر بمبلغ 300 مليون”.

    وأضاف بودريقة في التدوينة ذاتها: “للأسف لم أتلق الرد من النادي و المسؤولين و بعدها عرفت من صديقي المسؤول أن عرضي قوبل بالرفض، بعد ذلك بلغ لعلمي من رئيس الحسنية أن الرئيس المستقيل حادث رئيس الحسنية و أبلغه أن الرجاء غير قادرة على دفع مبلغ 400 مليون”.

    وتابع : “حاولت في المرة الثانية في اجتماع مع المنخرطين وكنت أود أن أتكلم في هذا الموضوع لكن بعض الأشخاص (منخرط يالاه قطر بيه السقف) حاول التشويش علي و أنا أقدم اقتراحي قلت حينها ما كاينش معا من”.

    وفي مايلي باقي ما جاء في تدوينة المقاول المليادير المعروف ببودريقة:

    “وفي سياق آخر، كان لي اتصال برئيس المولودية الوجدية كصديق في موضوع آدم النفاتي أكد لي أنه لم يتلق أي اتصال من النادي حول اللاعب و اقترحت صفقة تبادلية مع مبلغ مالي بسيط….
    …نفس الشيء اتصلت بعضو المكتب المسير (أ.م ) رحب بالفكرة و لكن قال عليه الرجوع للرئيس آنذاك لم يكن موضوع الاستقالة يروج و كان الرد بعد ساعتين من عضو المكتب مشكورا أن الرئيس رفض الفكرة…
    …ولكي لا أطيل عليكم تفاصيل أخرى في الصفقتين كانت لا داعي لذكرها و قررت مع صديقي التراجع (ندخل سوق راسي)…
    …واخيرا أريد أن اوضح أن لا نية لي للعودة للتسيير في القريب العاجل و أن خلفيتي هي حب النادي و رؤية الفريق مكتمل الصفوف تفاعلا مع أحلام جماهيره”.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    طقس يومه الأحد: جو بارد وجليد في المرتفعات