بعد توقف البطولة .. كورونا تقهر الأندية المغربية

بعد توقف البطولة .. كورونا تقهر الأندية المغربية

A- A+
  • لم تكن أندية كرة القدم في بطولتنا الإحترافية، تعلم أنه سيأتي وقت تتوقف فيه الأنشطة الرياضية، حتى جاءت 2020 بخبر حزين، وذلك بعدما أعلنت الجامعة المغربية لكرة القدم عن توقيف الأنشطة الرياضية إلى إشعار آخر، بسبب فيروس كورونا المستجد.

    وذكر مسؤول رياضي لـ “شوف سبور”، أن فيروس كورونا المستجد يؤثر بشكل كبير على الأندية في البطولة الإحترافية، بحيث إن هذا التوقف يجعل الأندية تنفق أموالا ولا تدخل شيئا، خصوصا الوداد والرجاء اللذين ينفقان أزيد من 150 مليون سنتيم شهريا، كأجور للاعبين والموظفين والأطر التقنية التي تشتغل بالفريقين، مشيرا إلى أن الخسارة الأكبر التي ستؤثر على معظم الفرق في البطولة الإحترافية هي فقدان المداخيل التي كانت تجنيها من تذاكر المباريات وكذا الإعلانات التي ترافق المباريات.

  • وأضاف المسؤول الرياضي أن الأندية ستدخل في متاعب كبيرة إذا استمر هذا الوباء في الانتشار، ولم تعد عجلة البطولة الوطنية للدوران، موضحا أن الأندية في المغرب كانت قد بدأت تهيئ نفسها لمثل هذه الأزمات، بعد الشروع في تحويل الجمعيات إلى شركات رياضية، ولكن مع هذا التوقف ستدخل الأندية في أزمة مالية كبيرة.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    ماركا: جمهور الرجاء الأفضل في عام 2020