عموتة: نتيجة التعادل السلبي لا تعني شيئا ومباراة الإياب ستكون مفتوحة

عموتة: نتيجة التعادل السلبي لا تعني شيئا ومباراة الإياب ستكون مفتوحة

A- A+
  • أكد الحسين عموتة، مدرب المنتخب الوطني المغربي للاعبين المحليين، أن نتيجة التعادل السلبي أمام مضيفه الجزائري، أمس السبت لحساب ذهاب الدور الفاصل من إقصائيات كأس الأمم الإفريقية إثيوبيا 2020، لا تعني شيئا، ما سيجعل مباراة الإياب صعبة ومفتوحة على جميع الاحتمالات.

    وقال عموتة، خلال الندوة الصحفية التي أعقبت المباراة: “لم نأت إلى الجزائر من أجل اللعب على التعادل، لكننا واجهنا منتخبا جزائريا، لعب بشكل منظم وبحماس كبير، ما شكل لنا صعوبة في التسجيل”.

  • وأضاف “نتيجة التعادل السلبي، في مباراة الذهاب لا تعني شيئا، ما سيجعل مباراة الإياب مفتوحة على جميع الاحتمالات، ستكون مباراة صعبة علينا وعلى المنتخب الجزائري، وستحسمها جزئيات بسيطة”.

    وأردف “مهمتي لم تكن سهلة، بحكم أني التحقت مؤخرا بالمنتخب المحلي، لكننا نعمل بجد من أجل تحقيق كل الأهداف المسطرة، وبخصوص مباراة الذهاب فنتيجة صفر لمثله تُعتبر فخا، وكل شيء سيُلعب في مباراة الإياب”.

    يذكر أن المنتخب الوطني المحلي تعادل سلبا، أمس السبت، أمام مضيفه الجزائري، في المباراة التي جمعتهما على أرضية ملعب مصطفى تشاكر بالبليدة، لحساب ذهاب الدور الفاصل من إقصائيات كأس إفريقيا للاعبين المحليين، فيما ستجرى مباراة الإياب في 18 من أكتوبر المقبل بالمغرب.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    الجامعة تلزم الأندية بقرار جديد يخص الجماهير