جهة درعة تافيلالت تستعد لاستقبال ديناصور عمره 180 مليون سنة

جهة درعة تافيلالت تستعد لاستقبال ديناصور عمره 180 مليون سنة

A- A+
  • من المنتظر أن تستقبل جهة درعة تافيلالت ديناصورا عاش قبل 180 مليون سنة، خلال الأيام القليلة المقبلة، والذي تم اكتشافه بموقع “تازوضا” التابع لجماعة “إيمي نوولاون” إقليم ورزازات من طرف فريق علمي يتكون من باحثين فرنسيين وسويسريين ومغاربة وأمريكيين، وجرى نقله لأحد مختبرات جامعة القاضي عياض بمراكش.

    وأفاد مصدر خاص لقناة “شوف تيفي”، أن استرجاع الديناصور راجع إلى جهود التواصل والتعاون بين جهة درعة تافيلالت ووزارة الطاقة والمعادن، والتي مكنت من قيام الفريق العلمي المختص بجامعة القاضي عياض من الشروع في تجهيز عظام “ديناصور تازوضا “وصيانتها استعدادا لنقلها بطريقة تقنية متخصصة في اتجاه درعة تافيلالت حتى تكون قريبة من موقع المتحف لوضعها فيه فور الانتهاء من أشغال استكمال بنائه وتجهيزه.

  • وأوضح مصدر “شوف تيفي”، أن مكتب مجلس جهة درعة تافيلالت سينتقل خلال الأيام المقبلة لزيارة مراكش والرباط للاطلاع على سير هذه العمليات التقنية بتنسيق مع رؤساء المؤسسات العلمية التي تحتضن مكونات هذا الديناصور، الذي يشكل ثروة من ثروات الجهة، والذي سيتم إرجاعه قريبا لمكان اكتشافه لتعزيز الجاذبية التنموية والثقافية والسياحية لتراب درعة تافيلالت.

    يشار إلى أن ديناصور تازوضا، اكتشف سنة 1997 من طرف فريق من الباحثين المغاربة والسويسريين والأمريكيين والفرنسيين، وهو عاشب “herbivore”، ويعتبر من أقدم الديناصورات وعاش قبل 180 مليون سنة، وهيكله العظمي ما زال سليما أطلق عليه المختصون اسم “تازوضاسوروس Tazoudasaurus”، نسبة لتازوضا “Tazouda” المنطقة التي اكتشف بها. وهذا الحيوان يبلغ طوله 9 أمتار ووزنه 4 أطنان عاش في الحقبة الثانية بين الترياس (Le trias) والكريتاسي (Le crétacé) .

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    الجامعة تلزم الأندية بقرار جديد يخص الجماهير