أحمد التوفيق: قول العلماء في الثوابت الدينية يدخل في باب تمنيع الأمة

أحمد التوفيق: قول العلماء في الثوابت الدينية يدخل في باب تمنيع الأمة

A- A+
  • أكد وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، أحمد التوفيق، أن كلام علماء الأمة حول الثوابت الدينية يدخل في باب إكساب المناعة لجسم الأمة والتمكين للأمن الذي يشكل شرطا أساسيا لقيام الدين.

    وقال التوفيق، الرئيس المنتدب لمؤسسة محمد السادس للعلماء الأفارقة، أول أمس بفاس، في كلمة خلال الجلسة الافتتاحية للندوة العلمية الدولية حول “قول العلماء في الثوابت الدينية المغربية”، التي ينظمها موقع الثوابت الدينية المغربية بتعاون مع مؤسسة محمد السادس للعلماء الأفارقة، إن “كلام علماء الأمة حول الثوابت الدينية وبيانها لعامة الناس والدفاع عنها في وجه الجهل والانتحال والتطرف يدخل في باب إكساب المناعة لجسم الأمة ودرء الفتنة عنها، والتمكين للأمن الذي يشكل شرطا أساسيا لقيام الدين وتيسير التدين”.

  • وأبرز الوزير أن علماء الأمة هم حماة ثوابت الدين، التي تعتبر “نظاما دينيا متكاملا اختاره الأجداد بحرية في إطار الاختلاف الذي شجعه العلماء وقوموه وقاموا بحقه”، مشيرا إلى أنه يحق لهؤلاء العلماء أن ينتفضوا على الدوام لحماية الثوابت الدينية من زاوية الفهم الفقهي الصحيح للنصوص، وزاوية إقناع للأجيال الجديدة المعرضة للنهب الفكري من طرف “الجهلة والغالين والمنتحلين”.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    التالي
    طقس الثلاثاء: كتل ضباب محلي فوق السواحل و طقس حار في معظم الأقاليم الجنوبية