موخاريق يعلن الدخول في شهر احتجاجي حول خرق الحريات النقابية مطلع السنة المقبلة

موخاريق يعلن الدخول في شهر احتجاجي حول خرق الحريات النقابية مطلع السنة المقبلة

A- A+
  • أكد الميلودي موخاريق أن مقاطعة الاتحاد المغربي للشغل لجلسات الحوار الاجتماعي جاءت نتيجة للعرض الهزيل و غير المقبول للحكومة مشددا في الوقت ذاته على أن أي عرض لا يستجيب إلى مطلب إقرار زيادة عامة للأجراء بجميع القطاعات لا تقل عن 500 درهم يتم صرفها مباشرة ، مرفوض ولن يناقش تفاصيله.

    وأعلن الأمين العام للاتحاد المغربي للشغل، خلال عرض تقديمي، بمناسبة انعقاد المجلس الوطني للنقابة يومه الخميس، “الدخول مع بداية السنة الجديدة 2019 في شهر نضالي احتجاجي و استنكاري حول خرق الحريات النقابية في بلدنا و ذلك من 10 إلى 20 يناير من السنة الجديدة تقوم بها جميع الاتحادات والجامعات القطاعية إلى جانب الأمانة العامة للاتحاد المغربي للشغل الذي سيسطر برنامجا على المستوى الوطني و الدولي” .
    وذكر موخاريق بالمناسبة ” بتعزيز قوة و اتساع رقعة المناضلات و المناضلين الشباب بالعديد من الالتحاقات الجديدة بمختلف القطاعات و النقابات إلى تنظيم الاتحاد الذي خصص لهم تكوينا نقابيا صرفا عبر مجموعة من اللقاءات التكوينية سواء داخل أو خارج الوطن” .
    كما جدد الميلودي موخاريق تأكيده على “موقف الاتحاد المغربي للشغل الرافض للتعاقد ويطالب بإدماج كافة الأساتذة المتعاقدين و تمتيعهم بتوظيف حقيقي في القطاع”.

  •  

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    بعد أن خطف اهتمام العالم…شظايا الصاروخ الصيني تتوزع بين المحيطات