بوريطة: سيتم إعادة النظر في الخريطة القنصلية لتقريب الخدمات من الجالية المغربية

بوريطة: سيتم إعادة النظر في الخريطة القنصلية لتقريب الخدمات من الجالية المغربية

A- A+
  • أكد وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، اليوم الاثنين بالرباط، الحاجة إلى إعادة النظر في الخريطة القنصلية للمملكة، وذلك بهدف تقريب الخدمات من الجالية المغربية.

    وأبرز بوريطة في معرض جوابه على سؤال شفوي آني بمجلس النواب حول”تجويد الخدمات القنصلية”، أن المملكة تتوفر اليوم على 56 قنصلية، حيث تم، في السنوات الثلاث الأخيرة ، فتح 3 قنصليات بكل من نابولي ومورسيا وتورونتو، مؤكدا أن الهدف ليس فتح المزيد من القنصليات، ولكن إعادة النظر في الخريطة القنصلية لتتبع ومواكبة أفراد الجالية المغربية بالخارج.

  • وسجل أن الأمر يتعلق بالتمثيليات القنصلية في كل من ضواحي باريس وغاليسيا بإسبانيا وشمال إيطاليا ودول الخليج وإفريقيا التي يمكن إعادة النظر فيها، وذلك بهدف تقريب القنصليات من مغاربة الخارج، مضيفا أن عمل تجويد الخدمات القنصلية يهم 4 محاور تتعلق بتحسين ظروف الاستقبال ، والرقمنة وتطوير الأداء القنصلي، وخدمات القرب، والأعمال الاجتماعية للقرب.

    فبخصوص المحور الأول شدد الوزير على أهمية تحسين ظروف الاستقبال من خلال تقريب القنصليات من أفراد الجالية وإقامة قنصليات في بنايات ملائمة، مبرزا أن الوزارة بذلت مجهودات كبيرة بهدف تحسين بنايات القنصليات، حيث تم اقتناء ست بنايات جديدة، وتغيير القنصليات في 9 مراكز، هي الجزيرة الخضراء وبرشلونة ومارسيليا ووهران وليل ورين ومدريد وأمستردام وباريس.

    وحسب بوريطة فقد تم أيضا تأهيل ثلاثة مصالح قنصلية في الدنمارك ومصر والسعودية، وفتح خمس قنصليات جديدة تم اقتناؤها في السنوات الأخيرة في كل من أونفيرس ببلجيكا، وبولونيا بإيطاليا، فيما تم تغيير القنصليات في كل من مونبوليه وبلباو لتكون البنايات القنصلية بها في المستوى المطلوب.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    البرلمان يحرج الحكومة….ثلاثة ملايير درهم سالات والفلاح الصغير موصلوش الشعير