سهير البابلي في ذمة الله.. وداعا ملكة البهجة!

سهير البابلي في ذمة الله.. وداعا ملكة البهجة!

A- A+
  • توفيت الفنانة الكبيرة سهير البابلي اليوم الأحد، داخل إحدى المستشفيات عن عمر يناهز 86 سنة، بعد تعرضها لوعكة صحية نتيجة إصابتها بغيبوبة بسبب مضاعفات مرض السكري حيث رقدت لأيام بقسم الإنعاش.

    وأعلنت نيفين الناقوري الابنة الوحيدة لملكة البهجة سهير البابلى عن احتجاز والدتها بالرعاية المركزة طالبة من الجمهور الدعاء لوالدتها، وفق ما أوردت وسائل إعلام مصرية.

  • وولدت الراحلة، واسمها الكامل سهير حلمي إبراهيم البابلي – في 14 فبراير 1937، في مركز فارسكور بمحافظة دمياط، ولكنها نشأت في مدينة المنصورة، المدينة الأصلية للعائلة، بمحافظة الدقهلية، كان والدها مُعلما للرياضيات وناظرا لمدرسة المنصورة الثانوية العسكرية بنين، فيما والدتها ربة منزل.

    وبدت على سهير البابلي الموهبة في سن مبكرة، فالتحقت بالمعهد العالي للفنون المسرحية ومعهد الموسيقى في نفس الوقت، الأمر الذي كانت ترفضه والدتها على الرغم من تشجيع والدها والذي تنبأ منذ صغرها بأن تكون فنانة مشهورة لأنها كانت تجيد تقليد الممثلين.

    لها رصيد مسرحي وسينمائي وتلفزيوني، من أهم أعمالها المسرحية مسرحية ريا وسكينة مع شادية، ومدرسة المشاغبين. ومن أهم أعمالها السينمائية فيلم ليلة القبض على بكيزة وزغلول. اعتزلت عام 1997 بعد ارتدائها الحجاب.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي