إلموندو:الغاز الجزائري كان سبب استقبال غالي ومدريد تراقب علاقة المغرب والجزائر

إلموندو:الغاز الجزائري كان سبب استقبال غالي ومدريد تراقب علاقة المغرب والجزائر

A- A+
  • إلموندو: الغاز الجزائري كان سبب استقبال بن بطوش وإسبانيا تراقب بقلق كبير قطع العلاقات بين المغرب والجزائر

    أفادت صحيفة “إلموندو” الإسبانية، بأن “ضمان وصول الغاز الجزائري كان هو الدافع الذي جعل وزيرة الخارجية السابقة، أرانشا غونزاليس لايا، توافق على طلب الجزائر لاستضافة رئيس البوليساريو “إبراهيم غالي” باسم مزور “بن بطوش” للعلاج في مستشفى بمحافظة لوغرونيو، وهو ما أدى إلى نشوب أزمة دبلوماسية مع إسبانيا، والتي بدأ حلها الآن”.

  • وأبرزت الصحيفة الإسبانية، وفقا لما ذكرته “إي 24 الإسرائيلي” اليوم السبت، أن “إسبانيا تراقب بقلق كبير قطع العلاقات بين المغرب والجزائر”، واصفة إياهما بـ” اثنين من شركائها الاستراتيجيين في شمال إفريقيا”، لاسيما بعد أن شرعت في إعادة بناء علاقاتها مع الرباط، بعد أزمة دبلوماسية حادة.

    ووقعت سوناطراك وشركة ناتورجي الإسبانية للطاقة متعددة الجنسيات، مالكتي أنبوب ميدغاز، اتفاقية في يوليوز المنصرم لبدء توسيع خط أنابيب الغاز المذكور الخريف المقبل، والذي سيصل إلى 10000 مليون متر مكعب سنويا.

    وكان وزير الطاقة الجزائري، محمد عرقاب، قد أكد أن “جميع إمدادات الغاز الطبيعي الجزائري نحو إسبانيا ومنها نحو أوربا، ستتم عبر أنبوب “ميدغاز” العابر للبحر المتوسط”، على ما ذكرت وكالة الأنباء الجزائرية مساء الخميس، نقلا عن بيان للوزارة.

    ولمح تصريح الوزير الجزائري الذي جاء بعد استقبال السفير الإسباني، إلى أن الجزائر ستستغني عن خط أنابيب الغاز المغاربي-الأوربي، الذي يمر عبر المغرب، بعد يومين من قطع العلاقات الدبلوماسية بين البلدين.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي