خبير اقتصادي : تعيين رضى الشامي على رأس المجلس الاقتصادي والاجتماعي كان في محله

خبير اقتصادي : تعيين رضى الشامي على رأس المجلس الاقتصادي والاجتماعي كان في محله

A- A+
  • عين الملك محمد السادس بداية الأسبوع الجاري  أعضاء المجلس الاقتصادي والاجتماعي البيئي الجدد في مدينة  الرباط ، حيث تم تعيين أحمد رضى الشامي، رئيسا للمجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي، و في هذا الإطار، صرح الخبير الاقتصادي المهدي الفقير أن : “هذا التعيين كان منتظرا و جاء في وقته أمام انتظارات النموذج  التنموي ، ومواكبة  إصلاحات الأوراش الكبرى، فالمؤسسة الدستورية في المجلس الاقتصادي والاجتماعي هي  حاليا أكثر إلحاحا، ومساهمتها هامة جدا بالنسبة لبلورة التصورات العامة للبلاد، كما أنها جد مهمة لصالح الاقتصاد الوطني، والصيرورة العامة خصوصا إعادة النظر في النموذج التنموي في البلاد. وبالتالي النموذج التنموي هو كل شيء ، وهو الذي يعول على العمل على تنميته”.

    و أضاف الفقير لــ ” شوف تيفي”، “الملك أكد خلال استقباله الأعضاء الجدد، على  أهمية المجلس، باعتباره مؤسسة دستورية تعددية، تضطلع بمهام استشارية لدى الحكومة والبرلمان، سواء في ما يخص التوجهات العامة للاقتصاد الوطني والتنمية المستدامة، ومختلف القضايا ذات الطابع الاقتصادي والاجتماعي والبيئي، أو في ما يتعلق بتحليل الظرفية وتتبع السياسات الاقتصادية والاجتماعية الوطنية والجهوية والدولية وانعكاساتها”. مردفا، أن “المجلس الاقتصادي موجود وله دور فعال في تنمية الأوراش الاقتصادية والاجتماعية، كما أنه يعطي تقاريره القيمة”.

  • وعن سؤال حول تعيين الرئيس الجديد، أجاب الخبير الاقتصادي أن “رضى الشامي خدم في دواليب الدولة ، كوزير ودبلوماسي، إذا هذا الشخص لديه إطلاع على التجارب الدولية، كما أنه كان كوزير للتجارة والصناعة في وقت كان المغرب قد عرف استثمارات مهمة في البنى التحتية في هذه القطاعات، رجل لديه رصيد مهم يؤهله لترأس هذا المنصب، وبالتالي تعيينه من طرف الملك كان في محله” .

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    الداخلية تبحث عن بديل للعماري بجهة طنجة تطوان الحسيمة.. وهذه أبرز المرشحات