احتقان بنقابة “البيجيدي” بعد الهزيمة ورفض المسؤولين للاستقالة

احتقان بنقابة “البيجيدي” بعد الهزيمة ورفض المسؤولين للاستقالة

البيجيدي

A- A+
  • تتواصل تداعيات الهزيمة القاسية التي تعرضت لها نقابة الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، الذراع النقابية لحزب العدالة والتنمية، حيث ارتفعت المطالب بإقالة قيادة النقابة وعلى رأسهم عبد الإله الحلوطي الكاتب العام للنقابة.
     
    الاحتقان الذي تعيشه النقابة جراء الهزيمة القاسية في انتخابات اللجان الثنائية التي جرت الأحد الماضي، وصلت تداعياتها إلى حزب العدالة والتنميىة، والذي يعيش هو الآخر صراعا سريا بين أجنجته للحصول على التزكية في الانتخابات المقبلة.
     
    ومباشرة بعد الإعلان عن النتائج الكارثية خاصة في قطاعات المالية والصحة والتعليم، لجأ قادة حزب العدالة والتنمية، إلى صفحاتهم على مواقع التواصل الاجتماعي لتحليل الهزيمة، حيث حملوا المسؤولية إلى تراجع الخط السياسي للحزب، واصفين الهزيمة بالتصويت العقابي للموظفين ضد قرارات الحزب.
     
    وفي ذات السياق، لجأ عبد الإله الحلوطي إلى إصدار بلاغ لتخفيف وطأة الهزيمة القاسية، بعد انتهاء مختلف العمليات الانتخابية لمناديب العمال بالقطاع الخاص وممثلي اللجان الثنائية المتساوية الأعضاء بالقطاع العام والجماعات المحلية والمؤسسات العمومية.
     
    وأضاف الحلوطي في بلاغه قائلا: “بعد التواصل مع مسؤولي المنظمة قطاعيا وجهويا وإقليميا، ورغم التراجع المسجل في قطاعات محدودة، تأكد حصول الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب على نتائج متقدمة مقارنة مع الاستحقاقات السابقة مما يؤهله للحفاظ على مكانته الريادية”.
     
     

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    نهائي كأس محمد السادس بين الرجاء واتحاد جدة السعودي بدون جمهور