الجزائروالبوليساريو وحلفاؤهم يفشلون مجددابمعاداة مصالح المغرب بالاتحاد الإفريقي

الجزائروالبوليساريو وحلفاؤهم يفشلون مجددابمعاداة مصالح المغرب بالاتحاد الإفريقي

A- A+
  • في استمرار للمساعي الحثيثة، للجزائر والبوليساريو وحلفائهم، ضد ملف الوحدة الترابية للمملكة، تنطلق اليوم الثلاثاء 9 مارس الجاري، أشغال قمة الدول الأعضاء بمجلس السلم و الأمن للاتحاد الإفريقى، تحت رئاسة الرئيس الكينى أوهورو كينياتا.

    الجزائر والبوليساريو وحلفاؤهم، استبقوا اللقاء بالترويج بشكل واسع لمناقشة قضية الصحراء المغربية على ضوء المستجدات الأخيرة، في محاولة جديدة لنقل الصراع المفتعل الذي يعتبر اختصاصا حصريا للأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي، إلى هياكل المنظمة القارية.

  • وخصص الإعلام الجزائري القريب من السلطة، تقاريره بشكل موسع للقاء اليوم، رغم رفض غالبية زعماء الدول الإفريقية، نقل النزاع المفتعل الذي اقترب من الحل بعد التفاعل الكبير مع مقترح المغرب القاضي بالحكم الذاتي وإغلاق الصفحة.

    هذا، وتشير آخر المعطيات، بوجود تحالف وتفاهم بين الجزائر وجنوب إفريقيا، للضغط على الاتحاد الإفريقي، عبر مفوضية السلم والأمن والشؤون السياسية بالاتحاد، لكن جميع المساعي، مآلها الفشل، لكون الملف بعيد عن الاتحاد الإفريقي وهياكله.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    إقناع الابن والده “البورجوازي” للالتحاق بالاستقلال يغضب قادة الحركة الشعبية