الجزائر : تبون يتشبث بدعم البوليساريو ويعلن حل البرلمان وإطلاق سراح المعتقلين

الجزائر : تبون يتشبث بدعم البوليساريو ويعلن حل البرلمان وإطلاق سراح المعتقلين

A- A+
  • في أول خطاب له للشعب الجزائري، بعد رحلتي العلاج إلى ألمانيا، وبمناسبة يوم الشهيد الذي يصادف يوم 18 فبراير الجاري، أعلن الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون عن توقيعه لعفو رئاسي على معتقلي الحراك، ومؤكدا تشبث الجزائر بدعمها للبوليساريو، وبموقفها من قضية الصحراء المغربية.

    وفي نبرة غاضبة، قرر تبون حل البرلمان وإطلاق سراح معتقلي الحراك الأخير، مؤكدا إجرء تعديل حكومي خلال 48 ساعة المقبلة، حيث انطلق تبون خطابه، باتهام من يحاول بيع الجزائر بثمن بخس على حد قوله، مشيرا إلى تراجع الاقتصاد العالمي بسبب جائحة كورونا، مشيدا بالإجراءات التي اتخذتها بلاده، حيث قام تبون بضرب الطاولة التي يلقي منها خطابه عدة مرات، فيما يظهر بشكل ملحوظ أن الخطاب مسجل وليس مباشرا.

  • وتحدث الرئيس تبون عن السياسة الخارجية، وعلى رأسها القضية الليبية، قائلا: “المشكل في ليبيا ليبي- ليبي، حيث ستكون هناك انتخابات في ليبيا قبل 24 ديسمبر من السنة الجارية، وموقفنا واضح لا غبار عليه في قضية الصحراء المغربية والقضية الفلسطينية”.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    20 سنة ديال الحبس تنتظر سعد لمجرد ومحاكمته بفرنسا تعرف تطورات خطيرة غير مسبوقة