في انتظار إقالة الحكومة….تبون يسبق عودة الاحتجاجات بحل البرلمان الجزائري

في انتظار إقالة الحكومة….تبون يسبق عودة الاحتجاجات بحل البرلمان الجزائري

A- A+
  • أفاد جيلالي سفيان رئيس حزب جيل جديد الجزائري، بأن الرئيس عبد المجيد تبون ألمح إلى إمكانية إصدار قرار يقضي بحل البرلمان الحالي، قائلا: “فهمت من كلام الرئيس بعد لقاء معه مباشرة بعد عودته من ألمانيا، أن هناك توجها نحو حل البرلمان لكن القرار لم يتخذ بعد في انتظار استشارة الطبقة السياسية في البلاد”.

    ويقول جيلالي سفيان حسب مواقع إعلامية جزائرية، بأن “هناك احتمالية كبيرة لحل البرلمان الحالي واستدعاء الهيئة الناخبة قبل شهر يناير المقبل، مع إمكانية أن يمرر قانون الانتخابات الجديد بأمرية رئاسية في حال قرار الرئيس حل المجلس الشعبي الوطني سيما وأن الدستور الجديد أعطى لرئيس الجمهورية صلاحيات من شأنها أن تملأ الفراغ المؤسساتي كما لديه الحق في سن قوانين وتمريرها عبر أمرية رئاسية”.

  • تصريحات الجيلالي سفيان عقب لقائه بعبد المجيد تبون لم تقنع نشطاء الحراك الجزائري، الذين يواصلون الدعوات للاستعدادا إلى تخليد ذكرى 22 فبراير، تاريخ اندلاع الاحتجاجات العارمة التي أطاحت بالرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة، لكن الظروف الاقتصادية والاجتماعية الصعبة التي تعيشها الجزائر، تنذر بانتفاضة عارمة قد تعيد البلاد إلى عهد الرئيس المطاح به بوتفليقة.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي