جمعية بريطانية تندد باعتداء عناصر شرطة إسبان على قاصرين مغاربة

جمعية بريطانية تندد باعتداء عناصر شرطة إسبان على قاصرين مغاربة

A- A+
  • نددت جمعية “جسور” البريطانية المشتغلة في مجال حقوق المهاجرين واللاجئين، بالعنف الذي تعرض له أطفال قاصرون مغاربة، على يد عناصر الشرطة الإسبانية داخل مركز للاحتجاز بمنطقة جزر الكناري، وطالبت المفوضية الأوروبية بالتدخل لحماية القاصرين المغاربة مما أسمتها بـ”الغطرسة الأمنية الإسبانية”.

    وأكدت الجمعية ، في بلاغ لها على دعمها الكامل لكل الجهود التي تباشرها المملكة المغربية، من أجل إيجاد الحلول لقضية القاصرين المغاربة المتواجدين بالتراب الإسباني، منوهة بقرار المغرب استدعاء السفير الإسباني ومطالبة إسبانيا عبره باتخاذ الإجراءات اللازمة لحماية القاصرين، واتخاذ عقوبات في حق المتورطين في تعنيفهم.

  • كما وجهت الجمعية دعوتها إلى المفوضية لحقوق الإنسان والبرلمان الأوروبي من أجل حث إسبانيا، بحكم عضويتها بالاتحاد الأوروبي، على احترام وضمان الوضع الإنساني للقاصرين على أراضيها.

    وتجدر الإشارة، إلى أن إسبانيا لديها عدد من المراكز الإدارية المخصصة لاحتجـــــــاز القاصرين، والتي يوجد أغلبها بساحل البحر الأبيض المتوسط، بينما يقع أحدها في مدريد العاصمة، وتشرف الشرطة على تدبير شؤونها.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    تلقيح أكثر من 3 مليون مغربي ومغربية ضد كورونا في الجرعتين الأولى والثانية