حماية معاشات التقاعد وفرض حظر على زواج المثليين.. تعديلات قوية تبقي بوتين

حماية معاشات التقاعد وفرض حظر على زواج المثليين.. تعديلات قوية تبقي بوتين

بوتين

A- A+
  • أظهرت نتائج أولية للتصويت على حزمة تعديلات دستورية في روسيا، أمس الأربعاء، أن الناخبين مهّدوا الطريق، فيما يبدو، أمام الرئيس فلاديمير بوتين ليبقى في السلطة حتى عام 2036.

    وأشارت النتائج، بعد فرز نحو ثلث بطاقات الاقتراع، أن حاكم روسيا منذ أكثر من 20 عاما سيفوز بسهولة بالحق في الترشح مرتين أخريين للرئاسة، بعد انتهاء ولايته الحالية في 2024، حيث قالت لجنة الانتخابات المركزية إن 74 في المائة من الأصوات التي تم فرزها جاءت مؤيدة لهذه التعديلات الدستورية.

  • ومما شجع الناخبين على المشاركة في التصويت إجراء سحوبات على جوائز تقدم شققا سكنية، وحملة إعلانية تسلط الضوء على تعديلات أخرى في ذات الحزمة لها شعبية، مثل حماية معاشات التقاعد وفرض حظر على زواج المثليين، حيث جرى تحويل مبلغ 141 دولارا كمنحة مالية لمرة واحدة إلى كل أسرة من أسر الناخبين لديها أطفال وتوجهت اليوم لمراكز الاقتراع، لتشارك في اليوم الأخير من عملية التصويت التي نظمت على مدى سبعة أيام في محاولة للحد من تفشي فيروس “كورونا”.

    بالمقابل، نظمت مجموعة صغيرة من النشطاء احتجاجا رمزيا في الميدان الأحمر، أمس الأربعاء، حيث شكلوا بأجسامهم تاريخ 2036، قبل أن تلقي الشرطة القبض عليهم على وجه السرعة.

    كما شكا الحزب الشيوعي المعارض، الذي نصح أنصاره بالتصويت برفض التعديلات الدستورية، من حدوث تجاوزات، حيث قال زعيمه إن بوتين والناخبين في حاجة لتقييم عواقب التمسك بسياسات القائد الروسي التي قال إنها أفشلت الاقتصاد، مضيفا: “بوتين في حاجة للاختيار. لحظة الحقيقة قادمة بالنسبة له”.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    الجامعة الوطنية للتعليم الأكاديمي للموسيقى تطالب وزير الثقافة بالتدخل العاجل