سبتة المحتلة تنهار ببطء.. هذا ما كشفته “إلباييس” بعد إغلاق معبر تارخال 2

سبتة المحتلة تنهار ببطء.. هذا ما كشفته “إلباييس” بعد إغلاق معبر تارخال 2

A- A+
  • كشفت جريدة “إلباييس” الإسبانية أن قرار الإغلاق المفاجئ لمعبر تارخال 2، في أكتوبر الماضي، جعل مدينة سبتة المحتلة تعيش اختناقا اقتصاديا وتنهار ببطء وفي صمت، خاصة حينما نتحدث عن الانخفاض التجاري الذي فاق عند الكثير من التجار 70 ٪، وتراجع مداخيل الضريبة غير المباشرة على البضائع، ورسوم الموانئ والمبيعات، فضلا عن تسريح العمال في مدينة يبلغ عدد سكانها 85200 نسمة وتتجاوز نسبة البطالة بها 25٪.

    ووفق نفس المصدر، فإن مدينة الفنيدق المجاورة لسبتة المحتلة تعيش اختناقا مضاعفا على المستويين الاقتصادي والاجتماعي، لاعتمادها الأساسي على تجارة البضائع التي يجلبها ممتهنو التهريب المعيشي.

  • وحسب نفس التقرير، الذي استقت فيه الجريدة الإسبانية آراء المغاربة بالفنيدق، فإنهم يرون أن هذا القرار يقتل هذه المدينة، خاصة وأنه لم يتم تقديم البديل، حيث قال أحد التجار: “نحن نعيش من التجارة، يأتي الناس من جميع أنحاء المغرب إلى هنا للشراء، إنها أسوأ أزمة عرفتها منذ 15 عاما في السوق”، بينما كشف شاب آخر يشتغل نادلا في مطعم، أن هذا الوضع المتردي يدفعه إلى التفكير في الهجرة إلى إسبانيا، مثل العديد ممن سبقوه من أصدقائه ومعارفه.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    موتسيبي يفتتح مهامه في الكاف بلقاء عضوي كونغريس الفيفا هاني أبو ريدة وفوزي لقجع