أخنوش يؤكد أن حزب الأحرار باق في الحكومة ويسعى لتسيير قطاع الصحة في محطة 2021

أخنوش يؤكد أن حزب الأحرار باق في الحكومة ويسعى لتسيير قطاع الصحة في محطة 2021

A- A+
  • أكد عزيز أخنوش، أن حزب التجمع الوطني للأحرار، لازال مستمرا في الحكومة ولن يغادرها، نافيا كل ما يتم الترويج له من طرف الخصوم، وسيؤهل عددا من الكفاءات والأطر الشابة التي زخر بها للدفع بها لتقلد مناصب المسؤولية في حكومة الكفاءات.

    وكشف رئيس حزب الحمامة، خلال الجلسة الافتتاحية للجامعة الصيفية لشبيبة حزب التجمع الوطني للأحرار التي انطلقت اليوم الجمعة بأكادير، بأنه سيستمر في المسار الذي سطره الحزب منذ مدة، و مستعد لتولي أي مسؤولية يريدها المغاربة سواء الصحة أو أي حقيبة وزارية يرى المغاربة أن الحزب أهل لتوالي تسييرها.

  • وأبرز أخنوش أن المغاربة سئموا الفراغ وخطاب العدمية والمظلومية واليأس، كاشفا أن جل مواطني اليوم يريدون التغيير على أرض الواقع، وليس الكلام الفارغ وقال بالحرف “المغاربة اليوم بغاو الصحة والتعليم والشغل، ومبغاوش الهضرة الخاوية…”.

    وزاد قائلا: “ناكل العصا والضرب لكن عمري مانطيح”، داعيا الشباب إلى قطع الطريق على من يلهثون وراء المناصب ولا تهمهم مصلحة الوطن والمغاربة خاصة في الجماعات التي تعرف عزوفا عن الانتخابات وينجح فيها هؤلاء فقط بـ 50 صوتا، داعيا لعدم ترك الباب مفتوحا أمامهم للعودة للتربع على الكراسي التي يعشقونها.

    وأضاف أن “الخمس سنوات التي ستلي انتخابات 2021 ستكون حاسمة في حياة المغاربة وفي مسار المغرب ككل وعلى المواطنين أن يحسنوا الاختيار ويصوتوا لمن يرون أنه قادر على الدفع بالمغرب نحو الأفضل ويوفر للمغاربة مستقبلا مشرقا، ويجب أن لا يتم تضييعها”.

    وختم المسؤول الحكومي كلمته بتأكيده على أن حزب الأحرار سيمنح الأسبقية للشباب لتقلد مناصب قيادية ومسؤولة في حكومة 2021 وذلك وفقا للتوجهات الحكومية وقال: “غير لي ما بغا يفهم راه قالها سيدنا في الخطابات ديالو السابقة”.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    قانون المالية لسنة 2020 يقترح مجموعة من التدابير لكسب ثقة المقاولة والمستثمرين