الأمير محمد بن زايد اشتغل نادلا في مقهى وشارك المغاربة المسيرة الخضراء المظفرة

الأمير محمد بن زايد اشتغل نادلا في مقهى وشارك المغاربة المسيرة الخضراء المظفرة

A- A+
  • أماطت مجلة جون أفريك الفرنسية اللثام عن عدد من الخبايا والأسرار المتعلقة بالأمير محمد بن زايد ولي عهد أبو ظبي وعن علاقته بالملك محمد السادس، كاشفة أنه قضى جزءا مهما من مرحلة طفولته بالمغرب.
    وتطرقت المجلة في عددها الاخير، إلى أن الأمير محمد بن زايد كان زميل الدراسة للملك محمد السادس بالمدرسة المولوية وتأسست بين التلميذين النجيبين صداقة متينة، حيث أنه بالموازاة مع حصص الدراسة التي كانت تبتدئ في الساعات الأولى من الصباح وبعيد الفجر إلى الثامنة مساء، كانت هناك حصص أخرى جمعت بين الأميرين والمتمثلة في “جيت سكي” والصيد وركوب الخيول والتزلج على المنحدرات بإفران شتاء..
    وأشارت جون افريك إلى أن كل هذا كان له دور في تقوية العلاقة بين الأميرين اللذين سيتوليان فيما بعد شؤون الحكم في بلديهما..
    وأبرزت المجلة أن محمد بن زايد سكن لوحده وحرص أيضا على أن يزاوج بين الدراسة بالمدرسة المولوية وبين العمل.. حيث اشتغل الطفل الأمير الذي كان يتحرك بجواز سفر باسم غير اسمه العائلي، نادلا بمطعم بالعاصمة الرباط.. كان يقدم أكواب القهوة وصحون المأكولات إلى زبناء المطعم دون أن يكشف عن هويته الأميرية..
    كما تحدثت المجلة أيضا عن حدث تاريخي ربط الأمير محمد بن زايد بالمغرب.. وهو حدث المسيرة الخضراء التي شارك فيها الأمير محمد بن زايد مع 350 ألف مغربي لتأكيد انتماء الصحراء إلى المغرب..

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    التالي
    منذ اندلاع الحرب… بوتين يقوم بأول رحلة له خارج روسيا