إسبانيا…مسؤول أمني بالبوليساريو يقر بجرائم القتل والإغتيال بمخيمات تندوف

إسبانيا…مسؤول أمني بالبوليساريو يقر بجرائم القتل والإغتيال بمخيمات تندوف

A- A+
  • أكد المسمى “عبد الرحمان ولد سيدي ولد بوه” أحد مدراء الأمن بجبهة البوليساريو سابقا، وقوع تجاوزات خطيرة ومتعمدة في حق المحتجزين بمخيمات اللاجئين بتندوف.
    الإنفصالي السابق، فضح بعض الخبايا إبان إشتغاله بالجهاز الامني داخل المخيمات، مشيرا إلى ماض أليم ومليئ بالمخالفات والظلم والجرائم المرتكبة، مؤكدا أنه لا يبرئ نفسه من المشاركة في تلك الجرائم التي حصلت.
    المسؤول الأمني المستقر حاليا بإسبانيا، تأسف من خلال مقاطع وتسجيلات صوتية، عن وقوع تلك الأحداث، طالبا العفو من الضحايا بحكم تورطه في معاناتهم، مشيرا إلى تورط قيادة الجبهة في جرائم قتل وتعذيب بطرق وحشية وغريبة على المجتمع الصحراوي وقريبة من الجبهات الإرهابية والمتطرفة.
    واوضح عبد الرحمان ولد سيدي بوه المتواجد بإسبانيا حالياً أن مبررات القيادة لارتكاب تلك الجرائم من قبيل الخيانة والعمالة والتمييز القبلي لم تكن منطقية ولا مقبولة، مؤكدا أن ذلك كان أكبر افتراء تعمدت القيادة تقديمه لنا للمشاركة في تلك التجاوزات المؤسفة.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    التالي
    منذ اندلاع الحرب… بوتين يقوم بأول رحلة له خارج روسيا