قلق “بالبيجدي” يدفع بالقيادة لاحتواء المطالبين “بالمؤتمر الاستثنائي”

قلق “بالبيجدي” يدفع بالقيادة لاحتواء المطالبين “بالمؤتمر الاستثنائي”

A- A+
  • استحوذت خطوة المطالبين بعقد مؤتمر استثنائي على النقاش بين الهيئات التنظيمية والموازية لحزب العدالة والتنمية، حيث لاحديث يعلو على المبادرة التي تسعى إلى الإطاحة بالقيادة الحالية للتنظيم السياسي.

    ومنذ صبيحة يوم أمس الخميس 17 شتنبر 2020، توصل العديد من أعضاء المجلس الوطني وشبيبة الحزب، برسائل نصية وصوتية تتهمهم بالوقوف وراء المبادرة ودعمها، خاصة بعد حصول أعضاء بالأمانة العامة للحزب على اللائحة الكاملة لمائة عضو الموقعين على مبادرة المطالبة بعقد مؤتمر استثنائي طبقا للنظام الأساسي.

  • ووفق معلومات حصلت عليها “شوف تيفي” فقادة الحزب متخوفون من المبادرة التي تأتي قبيل الاستحقاقات الانتخابية وفي عز الصراعات الداخلية بالحزب، خاصة وأن العديد من منتخبي الحزب يتخوفون من السقوط في الانتخابات المقبلة، نظرا للأخطاء الكثيرة التي وقعت فيها الحكومة الحالية برئاسة سعد الدين العثماني.

    وحسب المعلومات ذاتها، فقد كلفت الأمانة العامة وإدارة الحزب، أعضاءً بالتنظيم لفتح نقاش مع المطالبين بعقد مؤتمر استثنائي بهدف احتوائهم نظرا لتفاعل العديد من أعضاء شبيبة الحزب مع المبادرة غير المسبوقة.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي