أساتذة التعاقد يتوعدون الحكومة بالتصعيد وخوض إضراب وطني الأسبوع المقبل

أساتذة التعاقد يتوعدون الحكومة بالتصعيد وخوض إضراب وطني الأسبوع المقبل

A- A+
  •  

    أعلنت التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد (أطر الأكاديميات) تنظيم إضراب وطني يومي 23 و24 من أكتوبر الجاري احتجاجا على “صمت” وزارة التربية الوطنية تجاه المطلب الرئيسي بالإدماج ضمن أسلاك الوظيفة العمومية.
    وأضافت التنسيقية في بيان لها تتوفر “شوف تيفي” على نسخة منه، أن الإضراب سيكون مرفوقا بأشكال نضالية تصعيدية محليا وجهويا، مع رفض اجتياز امتحانات التأهيل المهني، وعقد ندوة وطنية يوم الأحد المقبل في موضوع “إسقاط التعاقد تناقضات التضليل الإعلامي واستمرار تنزيل المخطط”، كما ذكر بيان وزارة التربية بمخرجات حوار 13 أبريل الماضي..
    وأشارت التنسيقية، في بيان لمجلسها الوطني، أن هذا الأخير ناقش في اجتماع عقده يوم الأحد الماضي (13 أكتوبر)، “المشاكل التي يعاني منها الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد (مشكل الفائض، غياب التعيينات، غياب التعويضات العائلية، التعويض عن المناطق النائية، التعويض عن المناطق المسترجعة، الحرمان من الحركة الانتقالية، ترسيبات أساتذة فوج 2019، عدم صرف المنح في باقي الجهات، عدم تمكين الأساتذة من تغيير الإطار والسلك”.
    وجددت التنسيقية رفضها “لمخطط التعاقد أو ما يدعى بالتوظيف العمومي الجهوي”،مطالبة الحكومة المغربية بـ”إدماج جميع الأساتذة في النظام الأساسي لموظفي وزارة التربية الوطنية دون قيد أو شرط عاجلا قبل فوات الأوان”.

  •  

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    حزب الأحرار يكتسح الانتخابات الجزئية بالغرفة الفلاحية بجهة سوس ماسة