السليمي:بنكيران هو قذافي البيجيدي بكاؤه محاولة لتطهير النفس بعد خذلانه للمغاربة

السليمي:بنكيران هو قذافي البيجيدي بكاؤه محاولة لتطهير النفس بعد خذلانه للمغاربة

A- A+
  • شبّه عبد الرحيم منار السليمي، رئيس المركز الأطلسي للدراسات الاستراتيجية والتحليل الأمني، رئيس الحكومة المعفى عبد الإله بنكيران، بـ “قذافي العدالة والتنمية”.

    وقال السليمي في تدخل قدمه بقناة “الغد”، حول الهجوم اللاذع الذي توجه به بنكيران إلى “الأحرار”ووصفه لوزير الرياضة والشباب رشيد الطالبي العلمي بـ”الحقير”، ومدى تأثير ذلك على تماسك الأغلبية: “بنكيران ليس رجل دولة ولا رجل سياسة، لأنه يضع نفسه خارج القانون والسياسة”، مؤكدا أن الرد عليه من طرف حزب “الحمامة” سيكون بمثابة الخطأ.

  • وأضاف: “الرجل يضحك ويبكي في الوقت نفسه، ويعود إلى طفولته ليتحدث عن أشياء قديمة جدا بدون دلالة الآن، ويقدم نفسه كشخص قام بإنجازات، مع أن الكل يعلم أنه لم يحقق أيا منها؛ فالمغاربة اليوم يعتبرون أن كل خلل تعرفه البلاد موروث عنه. إنه يبكي لأنه خذل المغاربة حينما كان رئيسا للحكومة، وكأنه يحاول تطهير نفسه”.

    وتابع رئيس المركز الأطلسي للدراسات الاستراتيجية والتحليل الأمني، خلال نفس التدخل: “إننا أمام حالة شبيهة بالقذافي، لأن بنكيران أصبح يهاجم كل القادة، وأحيانا يهاجم حتى نفسه، ويدعي أنه يفهم في كل شيء، وهذا ما من شأنه أن يحرق البيجيدي وشبيبته وحركته الدعوية”.

    من جهة أخرى، شبّه السليمي بنكيران بـ”العقرب الذي يلدغ ذيله”، كون الأغلبية باتت تميز بينه وبين العثماني، فضلا عن الأحزاب الأخرى التي لم تعد تردّ على خرجاته، حيث أبدى استغرابه الشديد من “جلوس الرجل أمام شبيبته وبدئه في توجيه الشتائم للأشخاص بأمور غير موجودة، وتحت التصفيقات”.

    كما أكّد أن “بنكيران يتحدث عن مصالح شخصية ويعتبرها مصالح عامة، محاولا إعطاءها أسطورة العقلانية”، مشيرا إلى أن “حزب العدالة والتنمية يملك حالياً قيادة مختلفة تماما عن القيادة السابقة، والتي باتت تتعامل مع الأغلبية الموجودة، وتعيش نوعا من الاندماج، الشيء الذي يجعل رئيس الحكومة المعفى يغرد خارج هذا السرب”.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    جنرالات الجزائر يرسمون نهايات مأساوية لزعماء ميليشيات البوليساريو