الحموتي يهنئ كودار والمكتب السياسي يعتبر انتخابه غير شرعي

الحموتي يهنئ كودار والمكتب السياسي يعتبر انتخابه غير شرعي

A- A+
  • يبدو أن حزب الأصالة والمعاصرة قد فقد البوصلة التنظيمية، ففي الوقت الذي رفع فيه الأمين العام حكيم بنشماش جلسة انتخاب اللجنة التحضيرية ليلة أمس السبت واختفى عن الأنظار ولا يجيب على الهاتف، مكتفيا بإصدار بلاغ، كان جناح أو تيار محمد الحموتي قد لعب لعبته. كيف ذلك؟

    مباشرة بعد أن رفع بنشماش الجلسة، استمر بعض أعضاء الحزب المحسوبين على تيار محمد الحموتي مدعومين بفاطمة الزهراء المنصوري وأحمد اخشيشن للتصويت العلني، غير عابئين ببلاغ حكيم بنشماش الذي رفع فيه الجلسة، ما نتج عنه انتخاب سمير كودار رئيسا للجنة التحضيرية للمؤتمر الوطني الرابع لحزب الأصالة والمعاصرة.

  • من أجل إعطاء جزء من المشروعية على انتخاب سمير كودار المحسوب والمدعوم من أحمد اخشيشن وفاطمة الزهراء المنصوري، قام زوال اليوم محمد الحموتي بتوجيه رسالة تهنئة لكودار، والإشادة بخصاله قائلا : “ولا شك أن ما تتوفرون عليه من تجربة نضالية وتدبيرية في الحزب، ومن خلال عدد من المسؤوليات التي تقلدتموها، ستيسر لكم مهمة تأطير عمل اللجنة التحضيرية، وتنسيق عمل كل أعضائها، والسير بها بثبات إلى هدف عقد مؤتمر وطني رابع بمواصفات عالية الجودة تعيد للحزب توهجه و إشعاعه السياسي والتنظيمي والإعلامي، وتمكنه من تأدية مهامه”.

    هذه المشروعية التي أضفاها الحموتي على انتخاب كودار، رآها مصدر من داخل الحزب غير قانونية، بالنظر إلى أن الأمين العام بنشماش قد رفع الجلسة، وبالتالي فان انتخاب كودار لا مشروعية له.

    ووفق ذات المصدر فإن المكتب السياسي لحزب “التراكتور” يستعد لعقد اجتماع طارئ واتخاذ جملة من الإجراءات التأديبية في حق صفوفه.

    ويسود تخوف وسط مناضلي الحزب حول مستقبله، بعدما بدأت تلوح في الأفق بوادر الإنشقاق ما بين تيار الأمين العام بنشماش الذي يقود الحزب حاليا، وتيار محمد الحموتي. فهل هي بداية لانشقاق الحزب أم هي مجرد كبوة تنظيمية؟

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    غرناطة يفجر مفاجأة كبيرة بفوزه على برشلونة بثنائية نظيفة